مصر الجديدة للإسكان تجهز لطرح 500 وحدة بنحو مليار جنيه في نيو هليوبوليس

كتبت/ دريه عبد الرحمن

كشف تامر ناصر العضو المنتدب لشركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير، عن أن الشركة تمتلك مخزونًا عقاريًّا تخطط لاستغلاله في توفير عائدات خلال الفترة المقبلة.

تامر ناصر

تساعد الشركة على تنفيذ خطة التطوير التي تستهدفها، مشيرًا إلى أن حجم مخزون الوحدات الجاهزة للبيع حاليًا يصل إلى نحو 500 وحدة في مشروع نيو هليوبوليس.

أضاف ناصر ؛ إن الشركة بدأت في محادثات مع عدة بنوك -لم يحددها- لتوفير تمويلات عقارية لتلك الوحدات خاصة أنها جاهزة وتتوافق مع كل الاشتراطات التي وضعها البنك المركزي، مشيرًا إلى أنه من المقرر أن يتم طرح تلك الوحدات للبيع بعد الانتهاء من تنمية وتطوير بعض المناطق داخل المشروع حتى يتسنى للشركة رفع قيمتهم الاستثمارية.

وتعتزم الشركة وفق ما أعلنته مؤخرًا الانتهاء من أعمال البنية التحتية بمشروع نيو هليوبوليس قبل 30 يونيو المقبل، حيث تخدم تلك الأعمال قاطني المدينة، مع إنهاء مشروعات الإسكان التي يجري تنفيذها بالمدينة قبل 30 ديسمبر المقبل.

الشركة تنتظر استكمال المرافق والتطوير لرفع القيمة الاستثمارية للوحدات
وأشار ناصر إلى أن قيمة تلك الوحدات تتراوح بين 900 مليون جنيه إلى مليار جنيه، وهو ما سيعزز الإيرادات المالية المستهدفة من الشركة والتي ستوجه إلى أعمال التطوير المخطط تنفيذها في المشروع.

وتخطط شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير لتطوير عدة مناطق في مشروع نيو هليوبوليس بصورة ذاتية، وتقدر مساحة تلك المناطق بحوالي 400 فدان. وقالت الشركة مؤخرًا إنه فور الانتهاء من المخطط العام ستبدأ أعمال التصميم لبعض هذه المناطق، على أن تبدأ المبيعات فيها في الربع الأول من العام القادم.

وتعتزم الشركة طرح مساحات بحدود 500 فدان – قطعة أو قطعتين- بنظام المشاركة مع مطورين عقاريين بعد اختيار هذه الأراضي والعمل على ترفيقها سيتم فور نهاية إعداد تطوير المخطط العام، على أن يبدأ الإعداد لها ابتداء من شهر يونيو المقبل.

وأجرت الشركة مزادًا على قطعة أرض بمساحة 270 فدانًا في أقصى شمال المدينة وشمال خط القطار المكهرب بنهاية مارس الماضي، والترسية على أحد المستثمرين بقيمة نحو 2.5 مليار جنيه التي تزيد على 4 مليارات جنيه على 10 سنوات مما يضمن دخلًا سنويًّا منتظمًا سيتم استخدامه في أعمال التطوير والمشاريع الجديدة بالمدينة، وابتداء من عام 2024 ستبدأ الشركة في التطوير الذاتي لمناطق بمساحات 200 فدان مع أعمال الترفيق الخاصة بها.

وتمتلك مصر الجديدة للإسكان والتعمير قطع أراض بمدينة هليوبوليس الجديدة بمساحة 5407 أفدنة، تعادل 22.7 مليون متر مربع.

وبداية أبريل الجاري أعلنت شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير عن بيع قطعتى أرض بمساحة 270 فدانًا فى مدينة هيلوبوليس الجديدة بقيمة إجمالية قدرها 2.5 مليار جنيه، وذلك من خلال مزايدة علنية أجريت في 31 مارس، مشيرة إلى أن قطعتي الأرض تقعان بالحي العشرين من مدينة هيلوبوليس الجديدة، وتم بيعهما فى صفقة واحدة، على أن يتم سداد الثمن وفقًا لكراسة الشروط.

وضمن خطتها الاستراتيجية طرحت شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير قبل أسبوعين كراسة شروط المشاركة على تطوير أرض مشروع هليو بارك البالغة مساحتها 1695 فدانًا، وبلغ عدد الشركات التي اشترت كراسة الشروط 9 شركات هي سوديك، ومصر إيطاليا، وحسن علام العقارية، ومحمد العلي السويلم «ماسكو» وهى شركة سعودية، وماونتن فيو، ومدينة نصر للاسكان وشركة ماجد الفطيم، والمراسم الدولية، وطيبة لإدارة الأصول العقارية «لافيستا».

وبحسب تصريحات سابقة لرئيس مجلس إدارة الشركة الدكتور خالد العادلي، فإن الشركة دخلت في مفاوضات مع 3 بنوك للحصول على تمويل جديد بقيمة 671 مليون جنيه لتمويل خطة التطوير التي تعمل عليها الشركة، مشيرًا إلى أن تلك التمويلات تكفي احتياجات الشركة حتى نهاية العام المالي الجاري.

وتابع أن التمويل الذي يجري التفاوض عليه يأتي إلى جانب التمويل الذي حصلت عليه الشركة مؤخرًا من بنك QNB بقيمة اسمية 286 مليون جنيه عن طريق حوالات حق.

وحصلت الشركة مؤخرًا على تمويل بقيمة اسمية 286 مليون جنيه عن طريق حوالات حق، ومن المتوقع الحصول على التمويل الجديد خلال شهر أبريل الجاري، مما يمكن الشركة من تنفيذ خطتها خلال هذا العام المرتكزة بالأساس على المشاريع الجارية في مدينة نيو هليوبوليس والعمل على تغيير صورة المدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى