طموحات مصرية بميدالية أولمبية في “السلاح”

كتبت/ أصال سمير

أبطال كثيرون يعلق الشعب المصري عليهم، آمال حصد ميدالية أولمبية بدورة الألعاب المقبلة، طوكيو 2021، المزمع إقامتها الصيف المقبل، ومن بين هؤلاء، أبطال المنتخب الوطني للسلاح الذين نجحوا قبل أيام في الفوز بذهبية بطولة العالم للشباب، واحتلال صدارة التصنيف العالمي.

رياضة السلاح كانت جزءًا من دورة الألعاب الأولمبية بدايًة من عام 1896، وبقيت حتى اليوم، وكان لاعب ينتمي لها أول من رفع علم مصر في الأولمبياد عام 1912، هو أحمد حسنين باشا، الذي كان الممثل المصري الوحيد في دورة الألعاب الصيفية بذلك الوقت.

صنع منتخب مصر للسلاح شباب إنجازات تاريخية بالتتويج بذهبية منافسات الفرق ببطولة العالم للشباب والناشئين، التي أقيمت بمصر خلال الفترة من 3 حتى 11 أبريل الجاري، وهي الميدالية الذهبية الأولى في تاريخ الفراعنة في بطولات العالم للشباب.

وفي الوقت ذاته احتل منتخب مصر للشباب صدارة التصنيف العالمي للفرق برصيد 270 ألف نقطة، متفوقًا على الولايات المتحدة صاحبة 254 ألف نقطة، فيما جاء منتخب روسيا ثالثًا بـ228 ألف نقطة، مما يضع على عاتق «فراعنة السلاح» أمالًا كبيرة في حصد ميدالية أولمبية.

تحدث عبد المنعم الحسيني رئيس الاتحاد المصري للسلاح لـ»الجالية» عن تنظيم مصر لبطولة العالم، واستعدادات الفراعنة للأولمبياد، وامكانية حصد ميدالية بدورة طوكيو، مؤكدًا أن منتخب مصر قريب جدًا من الوقوف على منصات التتويج في اليابان، كما أن تأجيل منافسات دورة الألعاب جاء في مصلحة منتخب مصر.

وقال الحسيني في تصريحاته: «أول نجاح لنا فوزنا بتنظيم بطولة العالم حيث حصدنا 101 صوت، مقابل 29 صوتا فقط لمنافستنا دولة بلغاريا، كما أننا واجهنا صعوبات في ظل تفشي فيروس كورونا، وهو الأمر الذي دفع كل اتحادات العالم لتأجيل بطولات الناشئين، ولكننا اتخذنا كل الاجراءات الاحترازية لتجنب انتشار كوفيد-19 واتبعنا نظام اتحاد كرة اليد في استضافة بطولة العالم، من وجود فقاعة طبية وإلى أخره».

عن المشاركة في الأولمبياد أضاف الحسيني: «لدينا 13 لاعبا يشاركون في الأولمبياد، 5 سيدات و8 رجال ونتمتع بإمكانية إضافة لاعبين أخرين، خلال الأسبوع المقبل، الاستعدادات تسير على نحو جيد، نجري معسكرات داخلية مع مدربينا لظروف الجائحة، وعندما خضنا معسكرات خارجية كانت النتائج متميزة».

وتابع الحسيني تصريحاته لـ»الجالية»: «لا نعاني من أي أزمات مالية، الاتحاد لديه رعاة، كما أننا لدينا مواردنا الخاصة، بالإضافة إلى أن وزارة الرياضة تدفع المبالغ التي نطلبها في وقتها، فبناءً على ذلك كله، لا يوجد لدينا أزمات مالية».

واستكمل: «لن نضع آمال حصد ميدالية أولمبية على لاعب بعينه، عندما أفعل ذلك، أزيد من الأعباء على اللاعب، لاعبونا نجحوا في التأهل بإنجاز الصعود عن طريق التصنيف العالمي وليس الإفريقي، وهو الأقوى بمستويات السلاح، ويتبقى لاعبان يمكنهما التأهل بتصنيف القارة السمراء».

واختتم: «حققنا ميدالية أولمبية في لندن 2012، وليس بعيدًا أن نحقق ميدالية في طوكيو، نحن قريبون من المنصات وخضنا فترات إعداد أكثر من رائعة، ومن حظنا أن الأولمبياد تأجلت لأن لاعبينا صغار السن، اكتسبوا خبرات أكثر».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى