ضمن مشروع الأمير محمد بن سلمان لتطوير المساجد التاريخية: مسجد قفار في حائل يتسع لـ 1400 مصل

كتبت / هالة شيحة

تميزت منطقة حائل بوجود مساجد تاريخية تعد من أقدم المساجد في المنطقة، مثل: مسجد قفار وهو ضمن مشروع الأمير محمد بن سلمان لتطوير المساجد التاريخية بالمملكة التي تضم 30 مسجدا في 10 مناطق.

ويعود تاريخ إنشاء مسجد قفار إلى النصف الأول من القرن الرابع عشر الهجري، حيث أسس المسجد رقية بنت عبدالله بعد وفاة زوجها ، ورمم في عام 1385هـ كما هو مدون على عمود المحراب، وكانت تقام فيه صلاة الجمعة، وكان الناس يأتونه من القرى المجاورة للصلاة فيه، كما بني مصلى حديث داخل سرحة المسجد في عام 1412هـ وتقام فيه الصلاة في الوقت الحالي وصلاة الجمعة، ومن أبرز أئمة المسجد الشيخ راشد السلامي، وسليمان بن راشد السلامي، ومحمد بن عيسى الخريصي، وعبدالله بن ناصر الغيثي.

ويقع مسجد قفار التاريخي ببلدة قفار القديمة بالقرب من الطريق الرابط بين مدينة حائل ومدينة العلا، على مسافة نحو 20 كم جنوب غرب مدينة حائل.

ويتميز المسجد ببنائه على طراز المنطقة الوسطى ، وقد بني من الطين والحجر ، وسقفه من مرابيع خشبية وخشب الأثل وسعف النخيل ، وقد أدخلت عليه بعض المواد الحديثة مثل البلوك والحديد في أثناء عمليات الترميم ، وتبلغ مساحته الكلية نحو (687 م2) ويتسع لنحو (170) مصليًا ، ويتكون المسجد من بيت للصلاة ، وسرحة مكشوفة بداخلها مصلى حديث، وخلوة أرضية ، ومستودعين ، ومنداة، ومئذنة مستطيلة الشكل يبلغ ارتفاعها نحو (8 م).

ويتكون مسجد قفار بعد تطويره في وقتنا الحالي من بيت الصلاة ، وسرحة ، ومصلى للنساء ، دورات المياه وأماكن الوضوء للرجال والنساء ، ويتسع لـ (1400) مصل ٍ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى