سوني بلاي ستيشن 5.. نظرة عن قرب

كنب/ هالة فاروق

يأتي جهاز الألعاب “سوني بلاي ستيشن 5” (SONY Play Station 5) الجديد بتصميم ملفت للأنظار، حيث انقضى عهد أجهزة الألعاب، التي تبدو مثل الصندوق الأسود أسفل التلفاز.

ونظرا لأن جهاز الألعاب الجديد يأتي بوزن 4.5 كيلوغرامات وارتفاع 40 سنتيمتر مع عمق 26 سنتيمتر بما في ذلك الحامل، فإنه يتناسب مع عدد محدود فقط من الأرفف، غير أن تصميم الجسم يساعد في عملية التبريد، فيما عانى أصحاب الإصدار السابق من جهاز الألعاب من ضجيج المروحة عند تشغيل الألعاب كثيفة الحوسبة، التي تحتاج إلى أداء فائق لتشغيلها؛ لذلك نادرا ما تظهر هذه المشكلة مع جهاز بلاي ستيشن 5 الجديد.

طرازان

ويتوفر جهاز سوني بلاي ستيشن 5 الجديد في موديلين: الأول مزود بوحدة تشغيل أسطوانات البلوراي بسعر 500 دولار أميركي، والثاني يأتي بدونها وبسعر 400 دولار أميركي، ويمكن تبرير التكلفة العالية للموديل المزود بوحدة تشغيل أسطوانات البلوراي من خلال إمكانية تشغيل الألعاب المستعملة عليه.

وقد قامت الشركة اليابانية أيضا بإضافة بعض التحسينات على تصميم ذراع التحكم؛ لكن التطورات التقنية الحقيقية تكمن بداخل وحدة التحكم، حيث يمكن لذراع التحكم “ديوال سينس” (DualSense) العمل عن طريق استجابات لمسية رائعة، وخاصة مع لعبة “آسترو بلاي روم” (Astro’s Playroom) المثبتة مسبقا على جهاز بلاي ستيشن 5 الجديد.

أوقات تحميل سريعة

وقد تمكنت الشركة اليابانية من تحقيق أوقات تحميل سريعة بفضل اعتمادها على أقراص الحالة الساكنة “إس إس دي” (SSD) بسعة تخزينية تبلغ 825 غيغابايت؛ حيث يتم تحميل الألعاب في ربع أو نصف الوقت مقارنة بجهاز بلاي ستيشن 4، علاوة على أنه من المفترض توسيع مساحة الذاكرة بواسطة الأقراص الصلبة الداخلية، وسوف تكشف سوني المزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع لاحقا.

ويتوافق جهاز بلاي ستيشن 5 الجديد مع الإصدار السابق؛ حيث يمكن تشغيل جميع ألعاب بلاي ستيشن 4 على الجهاز الجديد، كما أنه يمكن نقل نتائج الألعاب في أغلب الأحيان، وأعلنت شركة سوني أيضا عن إطلاق بعض الألعاب الحصرية مستقبلا.

مركز للميديا

وبطبيعة الحال فإنه يمكن استعمال جهاز بلاي ستيشن 5 مركزا للميديا في المنزل بواسطة تطبيقات البث المختلفة مثل “سبوتيفي” (Spotify) و”تويتش” (Twitch) و”نتفليكس” (Netflix).

ومقارنة بجهاز الألعاب “مايكروسوفت إكس بوكس” (Microsoft Xbox) الجديد، فإن جهاز سوني بلاي ستيشن 5 الجديد يعتبر بمثابة جيل حديث من جهاز الألعاب، وليس مجرد ترقية للموديل القديم، ويظهر ذلك بصفة خاصة من خلال التصميم الجديد لواجهة المستخدم، علاوة على أن ذراع التحكم ديوال سينس يمكنه بالفعل خلق شعور جديد باللعب، ومتعة خالصة من خلال الاستجابات اللمسية.

وتظهر ميزة جهاز بلاي ستيشن 5 الجديد لدى عشاق الألعاب، الذين يتوفر لديهم جهاز تلفاز بدقة “4 كيه” (4K)، ويرغبون في الاستمتاع بالألعاب الجديدة، التي تتوفر بشكل محدود في البداية لجهاز بلاي ستيشن 5 الجديد.

وعلى الرغم من قيام شركة سوني بطرح العديد من الوظائف التقنية المهمة في جهاز الألعاب الجديد؛ إلا أن أغلب المشترين قد ينتظرون لبعض الوقت إلى أن يتم طرح المزيد من الألعاب الحصرية لجهاز بلاي ستيشن 5 الجديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى