المتحف المصري يحتفل بذكرى 118 عاما على إنشائه

احتفلت مصر بمرور 118 عاما على افتتاح أشهر متحف للآثار في العالم العربي المقام بميدان التحرير، أحد أهم ميادين العاصمة المصرية القاهرة.

ضمت الاحتفالية افتتاح معرضين للآثار، إحداهما مؤقت ويضم القطع الأثرية التي تم ضبطها، والآخر دائم عن “الخبيئات” والتي تعرف بالكنوز الخفية”.

وتم خلال الاحتفالية التي شهدها وزير الآثار وعدد من سفراء الدول العربية والأجنبية في مصر، تسليم ممثلي السعودية والصين والهند 100 عملة أثرية تخص بلادهم تم ضبطها علي المنافذ المصرية.
وقالت وزارة الآثار المصرية في بيان إن المعرض المؤقت يضم فيه 50 تابوت ملون منهم اثنين من كشف سقارة الأثري، و 48  تابوت من المتحف المصري بالتحرير من بينها 15  تابوتا يتم عرضها لأول مرة.

ويضم معرض الخبيئات مجموعة مختارة من التوابيت الخشبية يتم عرض 15 منها لأول مرة، ومجموعة من أشهر المومياوات والتوابيت المصرية القديمة عثر عليها في خبيئات في طيبة بالبر الغربي لمدينة الأقصر حاليًا.
وأعلن وزير السياحة والآثار المصري خالد العناني إن المتحف المصري سيشهد منافسة شديدة خلال الفترة المقبلة خاصة في ظل افتتاح القاعة المركزية وقاعة المومياوات بالمتحف القومي الحضارة المصرية بالفسطاط الملكية خلال أسابيع قليلة جدا، يليها افتتاح المتحف المصري الكبير بميدان الرماية في عام 2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى