كورونا وتوقعات المستهلك بالتخفيضات..

يدفعا مبيعات السيارات الاقتصادية للاضطراب خلال الـ5 أشهر الأولى

تربعت سيارة نيسان صني على عرش مبيعات السيارات السيدان صغيرة الحجم أو ما تُعرف بـ السيارات الاقتصادية في السوق المصري، خلال الخمسة أشهر من العام الجاري 2020، بنسبة وصلت لـ 31,6% ما يُعادل 3610 وحدة من إجمالي المبيعات لتلك الفئة الذي بلغ 11428 وحدة، وذلك وفقًا لتقرير مجلس معلومات سوق السيارات أميك” الصادر عن شهر مايو.

بينما احتلت سيارة رينو لوجان المرتبة الثانية بين مبيعات السيارات الاقتصادية في السوق المصري خلال الخمسة أشهر الأولى، بنسبة 25,1% ما يُعادل 2867 وحدة، تلتها سيارة إم جي 5 في المرتبة الثالثة بنسبة وصلت 12,9% أي بعدد وحدات 1477.

ووفقًا لـ أميك استحوذت شيفروليه أفيو على المرتبة الرابعة بنسبة 9,0% ما يُعادل 1024 وحدة، تلتها سيارة لادا جرانتا ذات المنشأ الروسي في المرتبة الخامسة بنسبة 6,2% ما يساوي 706 وحدة.

بينما جاءت سيارة بيجو 301 في المرتبة السادسة بنسبة 6.0 ما يُعادل 683 وحدة، تلتها في المرتبة السابعة سيارة ستروين سي إليزيه بنسبة 3,0% بعدد وحدات بلغ 348.

فيما حققت سيارة رينو ستيب واي مبيعات تصل لـ2,2% من إجمالي فئة السيارات السيدان صغيرة الحجم ما يُعادل 247 وحدة لتستحوذ ذلك على المرتبة الثامنة، كما استحوذت رينو سانديرو النسبة ذاتها لتصل مبيعاتها لـ 246 وحدة، أما المرتبة الاخيرة فكانت لسيارة كيا بيجاس بنسبة 0,8% ما يُعادل 95 وحدة.

مبيعات السيارات الاقتصادية تشهد طفرة خلال شهري يناير وفبراير وأبريل يتجلى الكساد بسبب كورونا

وبالمفارقة بين مبيعات السيارات السيدان صغيرة الحجم خلال الخمسة أشهر الأولى، يلاحظ أن مبيعات بعض السيارات حققت نسبة لا بأس بها خلال شهري يناير وفبراير، حيث انتظر المستهلك حينذاك إجراء المزيد من التخفيضات على أسعار السيارات؛ نتيجة تطبيق الشريحة الاخيرة من اتفاقية “الزيرو جمارك” إلى جانب هبوط سعر صرف الدولار أمام الجنيه المصري، ولكن بالنظر إلى بقية الأشهر نجد أنهما حققا طفرة في مبيعات العام الجاري 2020.

كما كادت أن تنتعش المبيعات خلال النصف الثاني من شهر مارس الماضي ولكن أزمة كورونا المستجد حالت بين حدوث ذلك؛ بسبب الإجراءات الاحترازية التي اتبعتها الدولة لتقليل فرص انتشار الفيروس ومنها غلق مكاتب وحدات المرور، والشهر العقاري أمام خدمات تسجيل بيع السيارات المستعملة، لتستمر أزمة المبيعات وصولًا إلى أبريل.

خلال مايو.. مبيعات السيارات الاقتصادية “تتنفس الصعداء” وتُعاود الارتفاع مجددًا

وبعد حالة من شبه الركود التام في سوق السيارات المصري، عاودت مبيعات السيارات بالارتفاع مجددًا خلال شهر مايو الماضي، ولعل السب وراء ذلك فتح مكاتب التراخيص تدريجيًا للسيارات الزيرو وتبعتها المستعملة وذلك في بداية مايو، ثم تلى ذلك إعلان الحكومة لإجراءات التعايش مع فيروس كورونا المستجد ليترك ذلك أثر إيجابي لدى المعنيين بقطاع السيارات المصري، مع توقعات بارتفاع معدلات نسبة المبيعات الفترة المقبلة.

الفرق بين مبيعات السيارات السيدان صغيرة الحجم الأكثر مبيعًا وصولًا لشهر مايو وفقًا لعدد الوحدات

الطراز

يناير

فبراير

مارس

أبريل

مايو

نيسان صني

589

1537

796

211

477

رينو لوجان

828

727

545

244

523

إم جي5

533

602

125

217

شيفروليه أفيو

156

330

500

38

لادا جرانتا

145

151

179

146

85

بيجو 301

3

273

177

138

92

ستروين سي إليزيه

51

31

116

103

47

رينو ستيب واي

61

86

100

رينو سانديرو H\B

45

155

46

كيا بيجاس

49

26

17

3

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى